الثقافة

ميلاد مجيد!

ميلاد مجيد! اليوم (24 ديسمبر) هو يوم ليلة عيد الميلاد! حيث تبدأ من المساء قبل يوم عيد الميلاد. في تركيا، ينتشر الاحتفال بعيد الميلاد، وذلك بسبب تأثير الثقافي للدول الغربية. في شوارع المدن التركية تستطيع أن ترى أضواء ملونة، شجرة عيد الميلاد  مزينة، وديكورات جميلة في مراكز التسوق، ويمكن أن تجد سانتا كلوز يوزع الهدايا للأطفال. يقال أن القديس نيكولاس كان تركي؛) ولكن من المؤكد أنه عاش في منطقة أنطاليا - في ميرا، في مدينة اسمها حالياً دمرة، تطل على البحر الأبيض المتوسط. ويتذكر الناس القديس نيكولاس، ليس فقط بوصفه الأساقف التركي الشهير، ولكن أيضا بعطفه على الأطفال.

اِقرأ المزيد...

الثقافة الإجتماعية

نظرة عامة على الثقافة التركية

ملف الحقائق:

·         الأسم الرسمي – الجمهورية التركية.

·         عدد السكان – 76,805,524.

·         اللغات – التركية (رسمية)، الكردية، العربية، الارمنية، اليونانية.

·         العملة – الليرة التركية.

·         العاصمة – أنقرة.

·         الناتج المحلي الإجمالي - تعادل القوة الشرائية 906.5 مليار دولار

·         الناتج المحلي الإجمالي لكل فرد - تعادل القوة الشرائية 12,000 دولار

نظرة عامة

تركيا هي خليط نابض بالحياة من ثقافتين فريدتين من نوعهما، والتي تعكس مجموعة متنوعة من الأفكار والمعتقدات والقيم. عبر كل الحدود الأوروبية والشرق أوسطية، المجتمع التركيوطني وفخور بأصله وإنجازاته. فالتحديث السريع للبلاد،جنبا إلى جنب مع الابقاء على القيم التقليدية يجعل تركيا سوقاً رائعة للشركات الأجنبية، ولكنيتطلب فهم التشكيل الثقافي من أجل ضمان نجاح العمل في المستقبل.

الثقافة التركية – المفاهيم والقيم الأساسية

الأسرة– الوحدة الاجتماعية الأكثر أهمية في الثقافة التركية هي الأسرةحياة التركي الشخصية تعتمد على وتدور حول الأسرة والأصدقاء وغيرها من الفئات المجتمعيةوهذا الأمر بدوره  يحكم قرارات الفرد. الولاء للأسرة هو جانب حيوي من المجتمع التركي، الشيء الذي له تأثير كبير على الممارسات التجارية التركية. يوجد العديد من الشركات في تركيا التي لا تزال تملكه وتديره العائلة ومفهوم الروابط الأسرية له تأثير واضح خلال التبادلات التجارية في تركيا

تعدد المهام في الوقت الواحد- يميلالأتراك إلى القيام بالعديد من الأنشطة والقضايا في نفس الوقت ومواصلة المحادثات متعددة في وقت واحدولذلك فانك تجد في بيئة الأعمال التركية إنه ليس من غير المألوف أن يتعين إتخاذ المكالمات الهاتفية خلال اجتماع مقرر ومن الممكن للناس الدخول لقاعة الاجتماع دون دعوةفي اجتماعات العمل لا يميل الاتراك إلى اتباع نظام خطي ونادرا ما يكون منظمونتيجة لذلك، يجب أن تتحلى بالصبر عند ممارسة الأعمال التجارية في تركيا.

الإسلام- تركيا الحديثة اليوم هي دولة علمانية، ولكن فلسفة وأيديولوجية الإسلام لا تزال سمة سائدة في الثقافة التركيةومع أنها ليست بارزة في المناطق الأكثر تأثراً بالثقافة الغربية، لكن الثقافة الإسلامية في تركيا لا تزال تؤثر على الحياة الثقافية والمعتقدات واللغة والتدريس والعلاقات الاجتماعية والديمقراطية.تتغلل الثقافة الاسلامية في جميع مستويات المجتمع، وتوفير التوجيه والقيم وقواعد للحياة الشخصية والسلوك العام والآداب الأعمال.

الأقتصاد التركي

 بعد تأسسها في عام 1923 بعد انهيار الإمبراطورية العثمانية، شهدت الجمهورية التركية فترات من عدم الاستقرار و ضعف بالقوة الديمقراطية بشكل متكرر. اليوم تركيا هي عضو منتسب للاتحاد الأوروبي، وتشهد العديد من التغييرات من أجل تعزيز الديمقراطية ودمج اقتصادها في حقل أكثر عالمية. الاقتصاد التركي هو مزيج ديناميكي من الصناعات الحديثة والتقليدية على حد سواء، مع وجود قطاع خاص يزداد قوة على نحو متزايد. موقع تركيا الجغرافي يوفر قاعدة ممتازة للأنشطة الاقتصادية في جميع أنحاء المنطقة ويبرز بوصفه بؤرة ثقافية وسياسية قوية. وتعرض مثل هذه البيئة التجارية الجذابة على نحو متزايد العديد من المزايا والفرص المحتملة للشركات الراغبة في التوسع في هذه المنطقة من العالم.

المصدر:
http://www.communicaid.com/access/pdf/library/culture/doing-business-in/Doing%20Business%20in%20Turkey.pdf

الثقافة التركية

الثقافة التركية تجمع بين مجموعة متنوعة بشكل كبير وغير متجانسة من العناصر التي استمدت من البيزنطية والعثمانية والأوروبية والشرق أوسطية وتقاليد آسيا الوسطى. وهي ثقافة مختلطة بشكل هائل وفريدة من نوعها ذات تأثير وتأثر بالعديد من الحضارات.هي ثقافة غنية جدا ومن الصعوبة تلخيصها لأن هناك العديد من التفاصيل، من الشعب إلى للعادات والتقاليد، من الخرافات إلى الفنون التي ينبغي تغطيتها بشكل واسع من أجل فهم الثقافة التركية  بشكل أفضل.

اللغة الرسمية التركية ترتبط باللغات الأورالية-الألطية المتحدثة من فنلندا إلى الصين.

عندما يلقي الأصدقاء أو الغرباء التحية يصافح الناس بعضهم. ولاظهار الاحترام، قد يتم تقبيل يد المسن وتقديمها إلى الجبه من قبل ملقي التحية.

الأسرة هي مؤسسة هامة جداً في الثقافة التركية. حسن الضيافة هي جزء لا يتجزأ من الثقافة التركية. في كثير من الأحيان  يقوم الأصدقاء والأقارب، والجيران بزيارة بعضهم البعض.

كرة القدم هي الرياضة الأكثر شعبية بالنسبة للمتفرجين والمشاركين على حد سواء.

للوهلة الأولى فأن تركيا أوروبية للغاية بما أن الرجال والنساء يخرجون للعمل على أساس يومي، والمزارعين والعمال والمهنيين يقومون بعملهم. ولكن على المرء أن يضع في اعتباره أن التقاليد التركية تختلف عن الدول الأوروبية الأخرى.

عيد الفطر

 عيد الفطر معروف  بأسماء مختلفة. هناك عبارتين باللغة التركية لهذا العيد، الاولى هي عيد رمضان كونه بعد شهر رمضان الكريم. والثانية هي عيد السكر كونه يتم تقديم الكثير من الحلويات في هذا العيد للزوار.

يستخدم مصطلح "بيرم" في التركية للعطلات في جميع أنحاء تركيا الرسمية والدينية على حد سواء.

عيد السكر هو عيد يحتفل به المسلمون بعد شهر رمضان المبارك، ويتم الاحتفال بالانتهاء من الشهر الفضيل من الصيام.

في تركيا هو عطلة وطنية رسمية. في اليوم الأخير من رمضان تغلق معظم المكاتب بعد الغداء لأجل الأعداد للعيد. ويبدأ العيد عند غروب الشمس في آخر يوم من رمضان.

عيد رمضان هو وقت للتجمعات العائلية وزيارة الأقارب والأصدقاء وإرسال بطاقات المعايدة وتناولالكثيرمن الحلويات مثل ما هو ظاهر من اسم العيد.

خلال مدة الاحتفال التي تمتد لثلاثة أيام تتغير الحياة في تركيا هو.يجهز الناس منازلهم ويذهبون شراء الحلوى والشوكولاته، ويعدون الحلويات التقليدية مثل البقلاوة.

ومن ثم، ووفقا للتقاليد النبوية، يتم دفع الزكاة (صدقة الفطر)، للفقراء والمحتاجين. بعد ذلك، يقوم الرجال بأداء صلاة العيد في مساجد حيهم. في بقية أيام العيد يقوم الناس بزيارة الأقارب والأصدقاء، وربما يذهبون أيضا إلى المقابر كاحترام للمتوفين.

 

خلال أيام العيديمكنك أن ترى الأطفال يدورون في حيهم من الباب إلى الباب متمنين للناس عيداً سعيدة. كمكافأة لذلك فإنهم يتلقون الحلوى، والشوكولاتة، أو حتى كمية صغيرة من المال.

العين الزرقاء

على الأرجح هذا هو الشيء الأكثر شيوعا التي يمكن أن تجلبهكتذكار من تركيا. في اللغة العربية تسمى "العين الزرقاء" وباللغة التركية "نزار". كلمة "نزار" يأتي من اللغة العربية ويعني "الرؤية" أو "النظر".

النزار النموذجية هي تميمة على شكل العين مصنوعة من الزجاج الأزرق مع دوائر الداخلية مصنوعة من الالوان البيضاء والزرقاء والازرق الداكن. ويضاف أحياناً اللون الأصفر. وهو على شكل قطرة أو الدرع. في العصر الحديث اخترع الناس ألوان مختلفة مثل الأخضر والأحمر والوردي ويتم استخدامها كاشياء زخرفية. كان للفن التجاري تأثير كبير على ذلك، وكانت هنالك ألوان مختلفة من نزار موضع التجريب. يجب أن نتذكر أن الحماية الحقيقية ضد قوى الشر سوف تعطيك إياها فقط العين باللون الاصلي، وهو اللون الأزرق.

حين تمشي في تركيا يمكن ملاحظة عيون زرقاء في كل مكان في الفنادق والبنوك والمطاعم، وفي وسائل النقل والمنازل والمتاجر. يمكن أن تكون جزءاً من التصميم الداخلي أو المجوهرات. ويمكن للعين الزرقاء أن تظهر على المناشف والأقمشة والأثاث والأطباق وسلاسل المفاتيح، أو يمكن أن تجدها معلقة على الأشجار كذلك.

النزار الأصلية هي من الخرافات القديمة حول إلقاء التعاويز الشريرة أو سحر. ولكي يحمو أنفسهم ضد الشرور كان الناس يرتدون العين الزرقاء التي كان من المفترض أن ترد الأشياء السيئة. ووفقاً للتقاليد إذا انكسرت العين كان ذلك على أنها تعمل بشكل صحيح، وتحمينا من العين الشريرة، التي لا نعلم ما هي أصلاً. هذا التقليد ليس له اي علاقة بالاسلام، ولكن هو أقرب إلى المعتقدات الشعبية التي كانت موجودة ما قبل الإسلام. حتى اليوم، فإنه من الصعب العثور على رضيع أو طفل التركي الذي لم "يتم حمايته" من قبل الآباء والأمهات تعليق عين زرقاء عليه.

وتسمى أيضا العين الزرقاء بعين فاطمة. وفقا للأسطورة، فان فاطمة ابنة النبي محمد صلى الله عليه وسلم، عندما قامت بإرسال حبيبها للطريق، قدمت له قطعة من الزجاج الأزرق في شكل العين، وبذلك ساعدته على أن أعود للمنزل بسلام. ولكن بما ان الإسلام لا يوافق على الإيمان في التمائم والسحر، فمن الأرجح ان تقديس العين الزجاجية تعود جذورها إلى الماضي الجاهلي من الأتراك.

الأعياد

دعونا نلقي نظرة على الأعياد في تركيا

عيد الفطر (المسمى في تركيا عيد السكر أو عيد رمضان)

عيد الفطر هو عيد يحتفل فيه المسلمون بعد شهر رمضان الكريم مباشرة. كما هو الحال بكل الاعياد الدينية، فان هذا العيد هو الوقت المناسب لحل أي مشكلة بين الاشخاص. خلال عيد السكر (كما هو معروف في تركيا) ياكل الناس الكثير من الحلويات ويزور الاقارب الاصغر سناً من هم اكبر منهم في السن. معظم الناس يزيد وزنهم خلال شهر رمضان بسبب ولائم الافطار الكثيرة. يتم تقديم كميات وفيرة من الطعام اللذيذ للضيوف ومن الصعب أن يسيطرة الضيف على نفسه بعد صيام طوال اليوم. فمن الطبيعي للأطفال أن يحصل معهم مشكلة في المعدة نتيجة الافراط في تناول الطعام والحلوى والشوكولاته خلال الزيارات في عيد الفطر.

عيد الاضحى

يتم الاحتفال بعيد الاضحى بعد شهرين وعشرة ايام من عيد الفطر، وهو أكثر الاعياد قداسة في تركيا واطولها. هذا العيد يخلد ذكرى محاولة أبراهيم عليه السلام التضحية بابنه اسماعيل.  هي تجربة مميزة للقادمين حديثاً إلى تركيا، حيث يتم التضحية بالكباش والعجول بحسب المعتقدات الاسلامية. وعلى كل مسلم مقتدر أن يشتري عجلاً ويضحي به. وفي السنوات الاخيرة بدأ الكثير من المسلمون بالتبرع للجمعيات الخيرية بدلاً من التضحية بالعجول في هذا العيد. مع ذلك قد يقرر جارك أن يضحي بعجل، وقد تتفاجأ لترى أن ذلك يحدث في حديقتك! يتم التضحية على الطريقة الاسلامية بمساعدة لحام متمرس صباح يوم عيد الاضحى. وبحسب المعتقدات الاسلامية، يجب طهي ثلث اللحم فوراً بعد التضحية، وثلث يجب  التبرع فيه للفقراء وثلث يجب أن يوزع على الجيران والاقارب.

في السنوات الأخيرة، وبالنسبة للكثيرين، أصبحت الاعياد مجرد فرصة للزهاب بالرحلات، بدلاً من الحفاظ على الأهمية الدينية الأصلية. مما يعني أن كل وسائل النقل محجوزة تماماً، الطراقات مزدحمة جداً وكل أنواع الفنادق ممتلئة وغالية.

ومع ذلك، وفي الأحياء الأكثر شعبيةً، مازال الأصغر سناً يقوم بزيارة من هم أكبر منه سناً من الأقارب وبتقليد أصلي في الأعياد يقوم الصغير بتقبيل يد الكبير ويضعها على جبينه. في الماضي كان الكبار في السن يضعون بعض المال في مناديل لاعطائها للأطفال الذين يقبلون أيديهم. ولكن وبما أن المناديل القماشية لم تعد مستعملة بشكل واسع، تكاد هذه التقاليد أن تندثر. في بعض العائلات يجتمع كامل افراد العائلة في منزل أكبر عضو في العائلة للاحتفال بالعيد وتناول العشاء سوياً. يتم تقديم حلوى العلقوم والشوكولا وبعض المشاريب يتم تقديمها للضيوف. وإذا قمت بزيارة لاحد العائلات خلال العيد فننصحك أن لا ترفض أي شيء يقدم لك، حتى لو أكلت منه جزءاً صغيراً فأن ذلك يظهر عرفاناً كبيراً وسيسعد صاحب البيت.

Təhsil Axtarmaq

Universitetin tipi

Üniversitet Adı

Şəhər

Kateqoriya

Şöbələr


Interviews with Turkish University Executives